منتديات المسلم الجزائري لكل العرب



منتديات المسلم الجزائري لكل العرب

اسلامي ترفيهي سياسي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول    
 مرحبا بكم في منتديات المسلم الجزائرى لكل العرب
مرحبا بك يا زائر  نتمنى لك قضاء وقت ممتع


شاطر | 
 

 هل تذوقت هذه اللذه من قبـل !!°

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشيد


avatar

تاريخ التسجيل : 16/02/2011
الجنس : ذكر
الهواية :
العمر : 37
نقاط : 14096
عدد المساهمات : 222
تقييم الاعضاء : 35
نوع المتصفح :

مُساهمةموضوع: هل تذوقت هذه اللذه من قبـل !!°   الأربعاء 23 فبراير 2011 - 18:25


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



إنك بحـــاجة لإشبــاع رغبتك من عبادة الله عزَّ وجلَّ، حتى لا
تصاب بالقلق والتوتر .. والركــوع يُشبع تلك الرغبة لما فيه من التذلل لله ربِّ العالمين ..


فاشبع نفسك من الركوع حتى ترتوي ..



فما الذي ينبغي علينا أن نستشعرهُ أثنــاء الركـــوع؟

استشعر لذة الركوع وأنت تقول:
سبحـــان ربِّي العظيـــم ..

سبحـــان .. فإنك حين تُسبِح تنزه ربَّك سبحانه وتعالى عن جميع النقائص والعيــوب، ولا ترضى أن يعصيه أحد ..

ربِّـــي .. ربَّك الذي ربَّــاك فأحسن تربيتك، تربية لم يربِّها لك والديــك أو أي أحد غيرهما .. فهو سبحــانه الذي ألبسك وأطعمك وسقــاك وآواك، وزرع فيك الأخلاق الحميــدة ..
والربُّ .. هو السيـــد المُطــاع الرازق المُتكفِّل ..
فمن الذي يتكفَّل بحاجاتك سوى ربُّك عزَّ وجلَّ؟ .. ومن الذي يُحقق آمــالك سواه سبحــانه وتعالى؟!





فأنت تُعَظِم ربَّك، وقلبـــك ينطق: كم أنت عظيــــــــم يــــا ربِّي،،
يصف ابن القيم المُصلي حــال ركوعه ..
فيقول "يرجع جاثيًا له ظهره خضوعًا لعظمته، وتذللاً لعزته واستكانة لجبروته مسبحًا له بذكر اسمهالعظيم .. فنزه عظمته عن حال العبد وذله وخضوعه، وقابل تلك العظمة بهذا الذل والانحناء والخضوع قد تطامن (أي: انخفض) وطأطأ رأسه وطوى ظهره وربَّه فوقه يرى خضوعه وذلة ويسمع كلامه .. فهو ركن تعظيم وإجلال كما قال "فأما الركوع فعظموا فيه الربَّ" [رواه مسلم]" [شفاء العليل(1:228)]

فمن عَرَفَ الله عزَّ وجلَّ، عظمَّهُ بقلبه،،




وكلما امتلأ القلب محبةً لله عزَّ وجلَّ، امتلأ تعظيمًا له سبحانه .. حتى إنه يُعَظِّم كل ما يحبه الله جلَّ وعلا .. قال تعالى {ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ}[الحج: 32]

يقول ابن القيم "وأدبه في الركوع: أن يستوي ويعظِّم الله تعالى حتى لا يكون في قلبه شيء أعظم منه ويتضاءل ويتصاغر في نفسه حتى يكون أقل من الهباء" [مدارج السالكين (2:387)]

وكل ما سبق بمثابة استعدادات للسجــود الذي هو محل الدعــاء؛ لأن الركوع لا دعــاء فيه، فقط تسبيــح وتعظيـــم ..

يقول ابن القيم "وكان الركوع كالمقدمة بين يدي السجود والتوطئة له (أي: التمهيد)، فينتقل من خضوع إلى خضوع أكمل وأتم منه وأرفع شأنًا" [شفاء العليل (1:229)]




وإذا استشعرت هذه المعاني حينما تركع في اليوم أكثر من 17 مرة، لابد أن تزيد محبتك لله .. وتأكد إنك إذا أحببت الله عزَّ وجلَّ؛ فإنه سيحبُكَ أكثر من حبك له بكثيــر .. كما يقول الله جلَّ وعلا في الحديث القدسي ".. وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَيَّ بِشِبْرٍ تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ ذِرَاعًا، وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَيَّ ذِرَاعًا تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ بَاعًا، وَإِنْ أَتَانِي يَمْشِي أَتَيْتُهُ هَرْوَلَةً"[متفق عليه]


وإذا أحبَك اللهعزَّ وجلَّ، من ذا الذي يقدر أن يؤذيـــك؟!


وما حاجتك إلى الخلق أصلاً، إذ أنت تمسي وتُصْبِح والخالقيُحبُك؟!


ولهذا كان السلف – رحمهم الله – يطيلون هذا الركن شديدًا، حتى إن الرسول كان يركع لمدة مقاربة للوقت الذي يستغرقه في قراءة خمسة أجزاء من القرآن ..

يذكر ابن الجوزي في (صفة الصفوة): أن أحد العُبَّاد وكان يُدعى (أبو مالك العابد) صلى نهاره أجمع وليله حتى بقى راكعًا لايقدر أن يسجد، ثمَّ رفع رأسه إلى السماء ثم قال: قرة عينى،ثمَّ خرَّ ساجدًا فقال وهو ساجد:

"إلهي، كيف عزفت قلوب الخليقة عنك؟!!"

فمن تذوَّق طعم الركـــوع، عَرِفَ أنه أعظم مما يتصوَّر أي أحد ..


نسأل الله تعالى أن يُذيقنا لذة الركـــوع التي غَفَل عنها الكثيــر من النـــاس،،



يارب اجعل قلوبنا عامرة بذكرك
تحيات اختكم في الله ساجدة لرب العزة .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سالي


avatar

تاريخ التسجيل : 14/03/2011
الجنس : انثى
الهواية :
العمر : 27
نقاط : 13702
عدد المساهمات : 945
تقييم الاعضاء : 135
نوع المتصفح :
الموقع : المنزل

مُساهمةموضوع: رد: هل تذوقت هذه اللذه من قبـل !!°   الثلاثاء 26 أبريل 2011 - 6:27

بارك الله فيك في ميزان حسناتك ان شاء الله


you are the first
you are the best
you are the last
i love you ......sally hahahaha lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أفروديت


avatar

تاريخ التسجيل : 16/03/2011
الجنس : انثى
العمر : 29
نقاط : 13817
عدد المساهمات : 1070
تقييم الاعضاء : 156
نوع المتصفح :

مُساهمةموضوع: رد: هل تذوقت هذه اللذه من قبـل !!°   الجمعة 20 مايو 2011 - 16:58

بارك الله فيك اخي
موضوع مميز مثل صاحبه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل تذوقت هذه اللذه من قبـل !!°
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المسلم الجزائري لكل العرب :: اقسام الدين الإسلامي الحنيف :: ركن القصص والمواعظ والادعية-
انتقل الى:  
تحميل القران mp3
قسم القران الكريم
المطبخ الجزائري
برامج الجوال
المرئيات و الصوتيات الاسلامية
الاسرة الجزائرية
حلويات جزائرية
برامج الحاسوب
الأذكار والادعية
الحياة الزوجية
قسم ادم
العاب الكمبيوتر و الفيديو
التاريخ والحضارة الاسلاميةبراعم الجزائر
قسم حواء
الحاسوب والانترنت
العقيدة والايمان
الصحة والحياة
الاخترعات و الابتكارات
الامن والحماية
قسم الاسلامي العام
التجارب المنزلية
الاعجاز العلمي في القران
youtube يوتوب

أنت غير مسجل فى منتديات المسلم الجزائري لكل العرب . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات المسلم الجزائري لكل العرب على موقع حفض الصفحات